أخبار الجامعة

 
ندوات

ندوة عن "المنهج الموضوعي" في المعهد العالي للدكتوراه في الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية

نظّمت الفرقة البحثيّة لقسم اللغة العربيّة وآدابها في المعهد العالي للدكتوراه في الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية في الجامعة اللبنانية الندوة العلميّة السّابعة للعام الجامعي 2019 – 2020 تحت عنوان: "المنهج الموضوعي: نظرية وتطبيق - مناقشة لكتاب الناقد عبد الكريم حسن".

واستهل عضو الفرقة البحثيّة الدكتور صالح ابراهيم النّدوة بتوصيف سريع موجز للكتاب الذي يقع في (مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة)، وفصّل في توضيح مفاهيم النّقد الموضوعي وكيفيّة تطبيقها على الدّراسة الأدبيّة، لافتًا إلى أنّ النّاقد عبد الكريم حسن عالجَ المنهج الموضوعي وفقًا لرؤية النّاقد الفرنسي (جان بيير ريشّار) وأكد أنّ هذا المنهج يدرس النّص الأدبيّ من داخله من دون أن يُسقط عليه منهجًا فوقيًّا مُتعاليًا من خارجه.

من جهتها، قدّمت عضو الفرقة البحثيّة الدكتورة مها جرجور رؤيتها للكتاب وأكّدت أنّ المنهج الموضوعي لا يقوم على التّأويل وإنّما يكتفي بالإحصاء والتّفسير، وفي كثير من الأحيان يكون عمل النّاقد كعمل المبدع نفسه لأنّ البحث عن الإبداع في النّص يحتاج إلى ناقد مبدع أيضًا.

وفيما سجّل عضو الفرقة البحثيّة الدكتور أديب سيف مجموعة من الملاحظات حول المنهج الموضوعي وكتاب الناقد عبد الكريم حسن، ركزت رئيسة الفرقة البحثية في اللغة العربية الدكتورة مها خير بك على ضرورة قراءة النص قراءة لغوية عميقة واستندت في رؤيتها النقدية إلى النص التطبيقي الذي قدمه الدكتور صالح ابراهيم خلال النّدوة وعنوانه (صلاة الصحراء) للأديب اللبناني (أمين نخلة).

أخبار ذات صلة
حقوق النشر UL2020. جميع الحقوق محفوظة. تصميم وتطوير Mindflares. ©